نجوم المونديال (8).. مودريتش الذي يبحث عن تكرار إعجاز 2018

0 11


كتب – عمر سلامة

يترقب عشاق كرة القدم انطلاق بطولة كأس العالم 2022، لرؤية نجومهم المفضلين يتنافسون على اللقب الأغلى في اللعبة، بعد انتظار دام 4 سنوات.

وتحتضن قطر منافسات النسخة الـ22 من كأس العالم خلال الفترة بين 20 نوفمبر الحالي، وحتى 18 ديسمبر المقبل.

ونرصد لكم زوار يلا كورة خلال سلسلة “نجوم المونديال” أبرز لاعبي المنتخبات، القادرين على زيادة حظوظ فرقهم في الفوز باللقب أو الوصول لأبعد نقطة في البطولة.

ونتحدث اليوم عن لوكا مودريتش لاعب نادي ريال مدريد والمنتخب الكرواتي، الذي حقق مفاجأة لم يكن أحد يتوقعها بعد الوصول للمباراة النهائية، والحصول على الميدالية الفضية في كأس العالم الماضي.

الحرب

ولد لوكا مودريتش في 9 سبتمبر 1985 ونشأ في قرية موديريتشي والتي هي جزء زاتون أوبوروفكاكي، وهي قرية قريبة من مدينة زادار في كرواتيا.

مودريتش هو أكبر أخوته في السن تزامنت طفولته مع حرب الاستقلال الكرواتية في عام 1991.

عندما تصاعدت الحرب، أجبرت عائلته على الفرار من المنطقة، وانضم والده للجيش الكرواتي، وتم إعدام جد لوكا أثناء الحرب.

وبعد اللمحة السريعة لبداية مودريتش الصعبة نتحدث الآن عن مسيرة اللاعب الدولية والتي وصل معهم لإنجاز تاريخي.

بدايته الدولية

بدأ مودريتش مسيرته الدولية على مستوى الشباب، حيث لعب مع المنتخب الكرواتي تحت 17 سنة وتحت 19 سنة وتحت 21 سنة.

شارك لأول مرة مع المنتخب الكرواتي في 1 مارس 2006 في مباراة ودية ضد الأرجنتين في بازل، والتي فازت بها كرواتيا 3–2.

أول كأس عالم

دخل مودريتش لأول مرة في قائمة كرواتيا لكأس العالم في نسخته عام 2006.

وشارك مودريتش في مباراتين في نهائيات كأس العالم 2006 كبديل في مباريات المجموعات ضد اليابان وأستراليا.

يورو 2008

ونظرًا لتقدم مستوى مودريتش عامًا تلو الآخر تم استدعاء اللاعب لقائمة بلاده المشاركة في يورو 2008.

وكان مودريتش أساسيًا في التصفيات، وقدم أداء مميز في تصفيات بطولة أمم أوروبا 2008، وكان من ضمنها فوز خارج أرضه أمام إنجلترا.

كلاعب وسط شاب، كان يُتوقع من مودريتش الكثير، وكانوا يطلقون عليه في كثير من الأحيان “كرويف الكرواتي”.

سجل مودريتش الهدف الأول لكرواتيا في يورو 2008، من ركلة جزاء في الدقيقة الرابعة من مباراة الفوز 1–0 على النمسا.

يورو 2012

واستمر مودريتش في تقديم أداء قوي مع منتخب بلاده، وبعد مشاركته في جميع مباريات تصفيات بطولة أمم أوروبا 2012، شارك في جميع مباريات كرواتيا في المرحلة الثالثة ضد أيرلندا وإيطاليا وإسبانيا، لكن الفريق فشل في التأهل.

العرس مرة أخرى

ثم نال مودريتش شرف تمثيل المنتخب الكرواتي للمرة الثانية في كأس العالم عام 2014.

وقع رفاق مودريتش في المجموعة الأولى مع البرازيل المستضيف والمكسيك والكاميرون.

يورو 2016

في تصفيات بطولة أمم أوروبا 2016، سجل مودريتش أهدافه الأولى مع كرواتيا بعد ثلاث سنوات من الصيام.

أصبح مودريتش أول لاعب كرواتي يسجل في نهائيات بطولتين أوروبيتين منفصلتين.

الإنجاز التاريخي

وجاءت البطولة الأغلى بالنسبة لمودريتش في تاريخه وهو كأس العالم 2018.

تم اختبار مودريتش على رأس قائمة المنتخب الكرواتي لتمثيله في كأس العالم 2018، في سابقة لم يكن أكثر المتفائلين توقع وصول كرواتيا لهذه المرحلة.

وقع المنتخب الكرواتي في مجموعة صعبة نوعًا ما مع الأرجنتين وآيسلندا ونيجيريا.

وخلال البطولة، وبوجود مودريتش إلى جانب إيفان راكيتيتش وماريو مانزوكيتش قيل إن هذا الفريق هو الجيل الذهبي الثاني لكرواتيا.

في المباراة الافتتاحية لكرواتيا ضد نيجيريا، نجح مودريتش في تحويل ركلة جزاء إلى هدف وأنتهت المباراة بالفوز 2–0، وقد كان هذا الهدف الرقم 2400 من الأهداف المسجلة في بطولة كأس العالم عبر تاريخ البطولة، كما تم أختيار لوكا كأفضل لاعب في المباراة.

أداء مودريتش الرائع جعله يتم تصنيفه كأفضل لاعب في مرحلة المجموعات من قبل مجلة فور فور تو، وديلي تلجراف، وإي إس بي إن.

اختير مودريتش للمرة الثالثة في البطولة كأفضل لاعب في المباراة وذلك خلال لقاء الدور نصف النهائي.

كشفت تقارير صحفية قبل يومين من المباراة النهائية أن مودريتش قطع أميال في البطولة أكثر من أي لاعب، وكان الثالث من حيث خلق الفرص، وكذلك كان لديه أفضل معدل مراوغات في كل مباراة وأكثر من أكمل تمريرات في نصف ملعب الخصم.

وعلى الرغم من خسارة كرواتيا النهائي 4–2 أمام فرنسا في 15 يوليو، تم منح مودريتش الكرة الذهبية كأفضل لاعب في البطولة.

العالم يحتفي بلوكا

واحتفى العالم بأكمله بمودريتش ورفاقه، بعد تحقيق إنجاز لم يكن أحد يتخيل أن يصل إليه.

وكان عام 2018 واحد من أفضل الأعوام التي مرت على لوكا حيث كسر احتكار النجمين الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو لجائزة الكرة الذهبية في السنوات العشر الأخيرة ليتوج بها لعام 2018.

وأعلنت مجلة “فرانس فوتبول” عن فوز “مودريتش” بجائزة الكرة الذهبية “بالون دور” لعام 2018 متفوقًا على 29 لاعبًا تم ترشيحهم للجائزة.

توج مودريتش في 2018 ببطولة دوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد، وكأس العالم للأندية، ودوري أبطال أوروبا، وأفضل لاعب في مونديال روسيا، وأفضل لاعب في أوروبا.

ولعب مودريتش 154 مباراة دولية مع المنتخب الأول سجل خلالهم 23 هدف، وصنع 24.

ويدخل مودريتش كأس العالم قطر 2022 وهو على أمل الوصول لإنجاز مثل إنجاز 2018، أو أفضل منه وهو التتويج باللقب الأغلى في العالم.



Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.