هالاند ينقذ السيتي من فخ فولهام ليقود فريقه لصدارة بريميرليج

0 9



07:14 م


السبت 05 نوفمبر 2022

كتب – محمد همام:

أنقذ الهداف النرويجي إرلينج هالاند مهاجم مانشستر سيتي، فريقه من التعادل مع فولهام ليقود السيتي للفوز بنتيجة (2-1) في لقاء أقيم على ملعب “الاتحاد” ضمن الأسبوع الـ15 من منافسات بريميرليج.

السيتي تقدم في النتيجة عن طريق ألفاريز في الدقيقة (16)، إلا أن البرازيلي أندرياس بيريرا سجل التعادل لصالح فولهام من ضربة جزاء في الدقيقة (28).

وفي الدقيقة (94) سجل هالاند الهدف الثاني للسيتي ليصل للهدف رقم 18 له خلال الموسم الحالي في بريميرليج.

ووصل السيتي للنقطة 32 في صدارة الدوري مؤقتًا بفارق نقطة عن آرسنال والذي ينتظره لقاء ناري مع تشيلسي مساء غدٍ الأحد ضمن مباريات نفس الجولة.

في المقابل، توقف رصيد فولهام عند 19 نقطة، ليتلقى الفريق اللندني الخسارة الخامسة.

تفاصيل المباراة

الدقيقة التاسعة شهدت محاولة خطيرة من جانب نجم مانشستر سيتي كيفين دي بروين ليسدد كرة قوية يبعدها حارس فولهام لينو إلى ركلة ركنية.

فرصة أخيرة كانت لصالح السيتي في الدقيقة 13 عن طريق الألماني جندوجان بتسديدة من خارج منطقة الجزاء يبعدها لينو لركنية.

السيتي لم ينتظر كثيرًا وفي المحاولة الثالثة استطاع المهاجم الأرجنتيني ألفاريز التسجيل من صاروخية في الدقيقة 16.

هدف ألفاريز بعد تمريرة رائعة من جندوجان ليسدد المهاجم الأرجنتيني كرة لا تصد لتصبح النتيجة (1-0) لأصحاب الأرض.

وسجل ستونز الهدف الثاني لصالح مانشستر سيتي بعد سقوط الكرة من لينو في الدقيقة 24 لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل.

وفي الدقيقة 28، سجل أندرياس بيريرا هدف التعادل لصالح فولهام من ضربة جزاء ليعدل النتيجة وتصبح (1-1).

ضربة الجزاء بعد سقوط هاري ويلسون على يد جواو كانسيلو ليحصل الأخير على بطاقة حمراء.

كرة خطيرة من جريليش بتسديدة داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 42 تمر بجوار القائم.

جريليش عاد من جديد في الدقيقة 45 بتسديدة من أمام مرمى فولهام تتحول الكرة لركنية.

بعدها بدقيقة كاد أكانجي مدافع مانشستر سيتي أن يسجل الهدف الثاني للسيتي في الدقيقة 46 يتألق لينو ويتصدى للكرة على مرتين.

هاري ويسلون حاول استغلال المساحات في دفاع السيتي ليدخل منطقة الجزاء ويسدد كرة قوية تمر بعيدة عن المرمى في الدقيقة 62.

وحاول ظهير فولهام تيتي أن يسجل لصالح فريقه في الدقيقة 66 بتسديدة قوية خارج منطقة الجزاء يتصدى لها الحارس البرازيلي إيدرسون.

وفي الدقيقة 74، سجل هالاند هدف السيتي الثاني من كرة عرضية عن طريق دي بروين لكن الحكم يلغى الهدف بداعي التسلل على المهاجم النرويجي.

وفي الدقيقة 93، حصل دي بروين على ضربة جزاء بعد سقوطه على يد روبينسون لاعب فولهام.

هالاند أنقذ السيتي من التعادل ليسجل هدف التقدم والفوز على فولهام من ضربة جزاء لتصبح النتيجة (2-1) وتنتهي المباراة بفوز أصحاب الملعب.



Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.